الرئيسية أخبار الوزارة



التنمية تنظم ورشة حول التجربة الفرنسية في دمج ذوي الإعاقة
 
 
 

نظمت وزارة التنمية الإجتماعية اليوم الأربعاء ورشة عمل بعنوان "إضفاء المنظور الفرنسي على سياسات الإعاقة ودور مؤسسات المجتمع المدني " ضمن مشروع دعم الاتحاد الأوروبي لقطاع الحماية الإجتماعية في الأردن الهادف لتعزيز الدمج الإجتماعي من خلال زيادة فاعلية مؤسسات المجتمع المدني .

وافتتح الورشة مدير السياسات والاستراتيجات في وزارة التنمية ومدير مشروع الاتحاد الأوروبي الدكتور أحمد أبو حيدر  ،مؤكدا على أهمية الاطلاع على التجارب العالمية في مجال استبدال الرعاية المؤسسية بالرعاية البديلة وتعزيز الشراكات مع مؤسسات المجتمع المحلي .

وبدورها عرضت قائدة مكون مؤسسات المجتمع المدني ومنسقة الورشة ماري ميرا ملخصا عن ابرز السياسات الفرنسية التي تخص الأشخاص ذوي الإعاقة ،موضحة انها خضعت لتحول رئيس مع تبني قانون الأشخاص ذوي الإعاقة الذي سمح بالانتقال من منطق المساعدة إلى منطق الحقوق .

وتحدث خبير سياسات الحماية الاجتماعية من منظمة الخبرة الفرنسية الدكتور  أندريه ارتباك حول النهج الذي تتبعه فرنسا لضمان تكييف البيئة التعليمية المناسبة ذوي الإعاقة أيا كانت احتياجاتهم الخاصة .

وعلى ذات الصعيد ، تناولت الخبيزة والناشطة الفرنسية سانتا برونو دور مؤسسات المجتمع المدني في وضع السياسات وتقديم الخدمات وشراكاتها مع الجهات الحكومية.